شرائح رئيسيةفلسطيني

حملة ضد سياسة الفيسبوك التي تستهدف المحتوي الفلسطيني

شبكة القدس الإخبارية ||

يستعد عدد من النشطاء والصحفيين ورواد موقع “فيسبوك” لإطلاق حملة إلكترونية عبر مواقع التواصل الاجتماعي احتجاجا على سياسية إدارة “فيسبوك” باستهداف المحتوى الفلسطيني، عبر إغلاق العديد من الصفحات والحسابات بزعم مخالفة سياسية النشر المتبعة من قبل الموقع.

وقال القائمون على الحملة إنه من المقرر أن يبدأ مستخدمو “فيسبوك” بنشر محتوى رافض لهذه السياسية تحت وسم (#FBfightsPalestine)، وذلك اليوم الأربعاء عند الساعة الثامنة مساءً بتوقيت فلسطين، كأولى الخطوات ضد إجراءات “فيسبوك” الأخيرة.

وأشار القائمون على الحملة إلى أنها تهدف لتوعية الناس بالطريقة التي يتعامل بها “فيسبوك” في ملاحقة المحتوى الفلسطيني مؤخرا، وحجم الانتهاكات التي قام بها ضد هذا المحتوى، مشيرين لخطوات أخرى لاحقا، في حال لم يقم موقع “فيسبوك” بتوضيح سياساته بشكل واضح فيما يخص التعامل مع المحتوى الفلسطيني.

وأكدوا على أنه من ضمن الخطوات الأخرى التي من الممكن خوضها، ملاحقة “فيسبوك” قانونياً، من خلال المؤسسات الدولية المعنية بحرية الرأي والتعبير، بالإضافة إلى مؤسسات مختصة بالحريات على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتأتي هذه الحملة بعد الهجمة الواسعة التي شنها موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” على المحتوى والصفحات الفلسطينية، خاصة بعد استشهاد الشاب أحمد نصر جرار.

وقال منسق مركز صدى سوشال اياد الرفاعي وهو أحد القائمين على الحملة ان الحملة تهدف إلى تعريف الناس والمؤسسات الحقوقية بآلية تعامل الفيسبوك مع المحتوى الفلسطيني، وانحيازه الكبير للاحتلال، بالإضافة إلى محاولة التضييق الكبيرة ضد المحتوى الفلسطيني، مضيفا أن الفيسبوك أصبح يعتمد كلمات بسيطة يستخدمه الفلسطيني مثل كلمة ” شهيد أو حتى صورة شهيد” كشيء غير مرحب به على الموقع.

وأكد الرفاعي أن الهدف الثاني للحملة هو الضغط على إدارة موقع فيسبوك، لتخفيف انحيازه الكبير للاحتلال وتخصيص مساحة أكبر للمحتوى الفلسطيني.

وتوقع الرفاعي أن يكون لحملة التغريد هذه الليلة صدى كبير على مواقع التواصل الاجتماعي، فمنذ بداية الدعوات لحملة التغريد وصل عدد المتابعة الى 2 مليون، مشيرا إلى أنه يتوقع أن يتضاعف هذا العدد بشكل كبير.

وأضاف الرفاعي أن حملة التغريد هذه تأتي ضمن خطوات أخرى من المتوقع القيام بها في الفترة المقبلة لمواجهة هذه السياسة من موقع فيسبوك، منها خطوات ميدانية.

ومن المقرر أن يبدأ مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي الساعة الثامنة  بنشر محتوى رافض لسياسات موقع فيسبوك عبر هاشتاغ   #FBfightsPalestine

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: