عربي ودولي

اتفاقية تتيح تصدير الغاز من “إسرائيل” إلى مصر

شبكة القدس الإخبارية ||

 

أعلن كونسورسيوم أميركي-إسرائيلي يقود عمليات تطوير احتياطي الغاز الذي تسيطر عليه “إسرائيل” في البحر المتوسط اليوم الخميس عن اتفاقية تتيح تصدير الغاز الطبيعي إلى مصر.

واشترت نوبل اينرجي وشريكها الإسرائيلي ديليك، إلى جانب شركة غاز شرق المتوسط المصرية، 39 بالمئة من خط انابيب متوقف عن العمل، يربط مدينة عسقلان بشمال سيناء.

ودفع الكونسورسيوم 518 مليون دولار للاستثمار في خط الأنابيب المملوك من شركة غاز شرق المتوسط.

وسيستخدم الخط الذي يقع الجزء الأكبر منه تحت البحر لنقل الغاز الطبيعي من حقلي تامار وليفياتان إلى مصر اعتبارا من مطلع 2019 ضمن اتفاقية لمدة عشر سنوات تم توقيعها في شباط/فبراير بقيمة 15 مليار دولار، بحسب بيان لديليك.

وستكون هذه المرة الأولى التي تقوم فيها مصر، التي أصبحت عام 1979 أول دولة توقع اتفاقية سلام مع “إسرائيل”، باستيراد الغاز من الأخيرة.

وكانت “إسرائيل” تشتري الغاز من مصر لكن أجزاء من الأنبوب التي تمر فوق الأرض استُهدفت في هجمات من قبل مسلحين في سيناء عامي 2011 و2012.

وقال يوسي آبو الرئيس التنفيذي لشركة ديليك أن شراء خط الأنابيب يمثل “أهم محطة لسوق الغاز الاسرائيلي منذ اكتشاف” الحقول.

في أيلول/سبتمبر 2016 أبرم الأردن صفقة لشراء 300 مليون قدم مكعب من الغاز الإسرائيلي يوميا لمدة 15 سنة في اتفاقية قدرت قيمتها بنحو 10 مليارات دولار.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: