فلسطيني

حماس: لا قيمة للإعلان الأمريكي عن طرح خطة “ترامب” قريباُ

شبكة القدس الإخبارية || غزة

 

اعتبرت حركة المقاومة الإسلامية “حماس” الإعلان الأمريكي عن طرح خطة لتسوية الصراع الإسرائيلي-الفلسطيني قريبًا بأنه لا قيمة له.

وقالت حماس على لسان القيادي فيها سامي أبو زهري في تصريح له اليوم الجمعة إن الشعب الفلسطيني يرفض هذه الخطة ولن يسمح بتمريرها.

وتوقعت المندوبة الأمريكية في مجلس الأمن الدولي نيكي هيلي طرح خطة السلام الأمريكية حول الشرق الأوسط لحل الصراع الفلسطيني-الإسرائيلي، والتي اصطلح على تسميتها “صفقة القرن”، قريبًا.

وقالت هيلي خلال محاضرة لها في جامعة شيكاغو الخميس إن “الخطة اقتربت من نهايتها، وستكون جاهزة خلال وقت قريب”، مشيرة إلى أن الخطة “غير قابلة للتغير وستطرح كما هي”.

ولفتت إلى أن بعض نقاط الصفقة لا زالت عالقة، وسيجري بلورتها تمهيدا لنشرها، مضيفة أنه “لا أحد لن يحب خطة السلام هذه، وأيضًا لا أحد سيغير في تفاصيلها”.

وطلب الرئيس محمود عباس خلال خطاب له الثلاثاء في مجلس الأمن عقد مؤتمر دولي منتصف 2018 يشكل نقطة انطلاق لإنشاء “آلية متعددة الأطراف” لتحريك عملية السلام، رافضًا فيه أي دور كوسيط رئيسي لأمريكا.

ويطلق مصطلح “صفقة القرن” على خطة تبلورها الإدارة الأمريكية لتسوية الصراع الفلسطيني- الإسرائيلي، الذي توقفت مفاوضاته منذ أبريل/نيسان 2014؛ جراء رفض “تل أبيب” وقف الاستيطان، والإفراج عن معتقلين قدامى، وتنصلها من حل الدولتين، على أساس دولة فلسطينية على حدود ما قبل حرب 1967، وعاصمتها شرقي القدس.

وفي 6 ديسمبر / كانون الأول 2017، قرر الرئيس الأمريكي دونالد ترمب اعتبار القدس (بشقيها الشرقي والغربي) “عاصمة لإسرائيل”، والبدء بنقل سفارة واشنطن إلى المدينة المحتلة، وسط استنكار عربي ودولي واسع.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: