عربي ودولي

عبد اللهيان: لن نسمح لـ “إسرائيل” بالتلاعب في أمن المنطقة

شبكة القدس الإخبارية || طهران

 

قال المساعد الخاص لرئيس مجلس الشوري الاسلامي الإيراني في الشؤون الدولية حسين أمير عبداللهيان، ان “ايران لن تسمح لإسرائيل بالتلاعب بأمن منطقة غرب آسيا المهمة والخطيرة”.

وقال عبداللهيان ان” الصهاينة قد خلقوا كارثة انسانية في الغوطة الشرقية” مضيفا، ان” ايران لن تسمح للصهاينة بالعبث بامن المنطقة”، حسب تعبيره .

واضاف في المؤتمر الصحفي لمهرجان “الساعة الرملية” الدولي الاول ان مرحلة ما بعد “داعش” في العراق وسوريا هي مرحلة جديدة تمضي بوتيرة متسارعة ومعقدة وبدائرة اوسع من الاعوام الماضية”.

وقال امير عبداللهيان اليوم الثلاثاء:” الجمهورية الاسلامية الايرانية وحلفائها الذين انتصروا في حربهم ضد الارهاب على الباطل، لن يسمحوا أبدا لإسرائيل وباستخدام الارهاب التكفيري مرة اخرى، تعريض أمن المنطقة والأمن القومي الايراني للخطر” .

وصرح بان إيران” لن تسمح أبدا للاحتلال بان يكون قادرا مرة اخري على تنفيذ أعماله الأجرامية كاغتيال العلماء النوويين الايرانيين في طهران واستخدام الجماعات الارهابية والاستفادة من مثلث الخبث الرياض – واشنطن – تل ابيب” .

وأعرب المساعد الخاص لرئيس مجلس الشوري الاسلامي عن أمله بان تنعم شعوب العراق وسوريا ومنطقة غرب آسيا بالاستقرار والأمن والرخاء بعد اندحار داعش، وان تعمل علي اضعاف وانهيار إسرائيل.

واشار الى ان الاحتلال الإسرائيلي يسعى في مرحلة ما بعد “داعش” لتنفيذ اهدافه البغيضة عبر مثلث “الرياض – تل ابيب – واشنطن” المقيت في منطقة الصحوة الاسلامية وغرب اسيا واضاف، ان” هذا المثلث يتابع بعض مخططاته بصورة علنية”.

يشار إلى ان مهرجان “الساعة الرملية” الإيراني يرمز الي بدء العد العكسي لانهيار دولة إسرائيل.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: