فلسطيني

10 تجار دواجن في غزة احتكروا كميات كبيرة قبل ارتفاع أسعارها

شبكة القدس الإخبارية || غزة

 

ذكر تحقيق أجرته صحيفة “الرسالة” الخميس، حول ارتفاع أسعار الدواجن في قطاع غزة، ووصولها إلى 16-17 شيكل للكيلوجرام، وجود عدد من التجار يتحكمون في أسعار الدواجن في القطاع.

ونقل التحقيق عن تاجر الدواجن عبدالله أبو شرخ، قوله إن بعض التجار يتحكمون في الأسعار والكميات، كونهم وكلاء حصريين للدواجن، مضيفًا أن بعض هؤلاء التجار “أكبر من الحكومة” في إشارة إلى غياب رقابة الجهات المسؤولة عليهم.

وبحسب التحقيق، فإن ما يزيد عن 10 تجار تحفظت الصحيفة عن ذكر أسمائهم، احتكروا كميات كبيرة من الدجاج، في ظل شح الدواجن وقبل ارتفاع أسعارها، ثم قاموا بتسمينها وعرضها في الأسواق، بعد وصول سعر كيلو الدجاج إلى 17 شيكل.

 وبين التحقيق أن التجار أنفسهم، استوردوا كميات كبيرة تزيد عن الحصص المسموحة لهم من البيض المخصص للتفقيس، واحتكروها لصالحهم دون رقيب أو حسيب، ما يكشف سر وجود أوزان كبيرة من الدجاج في فترة شحه.

فيما أوصى التحقيق بضرورة وضع آلية عادلة، في استيراد وتوزيع البيض المخصب، بالشكل الذي يسمح بتنمية قطاع الدواجن والحفاظ على الاقتصاد الوطني، مع وضع حد لكبار التجار الذين يحتكرون كميات الدجاج أوقات الأزمات.

المصدر | الرسالة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: