فلسطيني

قيادي: يكشف تفاصيل اجتماع اللجنة التنفيذية للمنظمة المقرر اليوم

شبكة القدس الإخبارية ||

كشف عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أحمد مجدلاني، تفاصيل الاجتماع، الذي ستعقده اللجنة، اليوم في رام الله.

وقال في تصريحات لإذاعة (صوت فلسطين) الرسمية: إن الموضوع الرئيس المطروح أمام اللجنة التنفيذية، إضافة إلى الجوانب المتعلقة بعمل دوائر المنظمة، ومتابعة المهام الموكلة إليها، سيتم مناقشة الوضع السياسي العام.

وأضاف: سنناقش الوضع السياسي العام في ضوء التطورات السياسية، وتهيئة الأجواء للتمهيد لإجراء الانتخابات العامة في سائر الأراضي الفلسطينية، وهو البند الدائم على جدول أعمال اللجنة التنفيذية، بالإضافة إلى موضوع (أونروا) في ضوء اجتماع الأسبوع الماضي، لهيئة المشرفين في عمان، خاصة بعد الانتصار السياسي الكبير، الذي حققته الدبلوماسية الفلسطينية.

في السياق، قال مجدلاني: إن ما يجري الحديث عنه من تهدئة وميناء عائم في غزة، ليس جديداً وطرح قبل ذلك أكثر من مرة، خاصة العام الماضي، بالإضافة إلى مطار في قاعدة عسكرية في النقب، للمغادرة فقط، إضافة لإنشاء جزيرة عائمة، وفي المقابل أن يكون هناك ميناء في قبرص.

وأضاف عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير: أن هذا الأمر ليس جديداً، ولكن الجديد ما تم البدء بتنفيذه عملياً في موضوع المستشفى الميداني الأمريكي، الذي طرح قبل أربعة أشهر، وحركة حماس تعترف بوضوح، أن هذا الجزء من التفاهمات بينها وبين الجانب الإسرئيلي.

وتابع: هذا المستشفى عبارة عن قاعدة عسكرية أمريكية، وكان موجوداً لخدمة المعارضة السورية في منطقة الجولان، وكان يقدم خدمات لوجسيتة وليس طبية، مشيراً إلى أن كل المعلومات عن هذا المستشفى معروفة.

وشدّد على أنه من حيث المبدأ لا يحق لأي فصيل من الفصائل، أن يُبرم أي اتفاق مع أي دولة، لأنه ليس مخولاً أو صاحب الصلاحية في عقد اتفاقيات بشكل مباشر أو غير مباشر، والمضي قدماً في هذه السياسة، في وقت نتحدث فيه عن انتخابات عامة، كمدخل لإنهاء الانقسام.

وأضاف: هذه الخطوة، تأتي بعكس ما يتمناه شعبنا، وعكس كل ما عُمل عليه خلال الفترة الماضية.

الوسوم
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: