عربي ودولي

الصين تُعلن عن صاروخ اسرع من الصوت قادر على تدمير الولايات المتحدة

شبكة القدس الإخبارية ||

اعلنت الصين ان صاروخ ZIRCON الروسي هو نسخة عن الصاروخ الذي طورته الصين ويمكنه تدمير الولايات المتحدة.

واضافت التقارير من الصين ان صاروخ ZIRCON الروسي ليس أكثر من نسخة للصاروخ الأسرع من الصوت DF-17 الصيني.
وصرح الصينيون بالقول: “صاروخنا يمكن أن يهزم الولايات المتحدة ويدمرها ، لكن الآن دولة كبيرة أخرى، روسيا ، أعلنت صاروخها الذي يفوق سرعته سرعة الصوت. تم تطوير صاروخ الزركون من قبل روسيا ، لكنه يعتبر نسخة عن الصاروخ الصيني”.

واضاف الصينيون أن الصاروخ الروسي مشابه لصاروخهم ولكن المهم بالنسبة لهم هو أن الصاروخ الصيني جاء أولاً..
يعد صاروخ DF-17 الفائق الجودة في الصين نموذجًا لما يُعرف بالصواريخ التي تفوق سرعتها سرعة الصوت، أي صاروخ يخرج من الغلاف الجوي .

ويدعي الروس أن صاروخهم يصل إلى سرعة 8 /كم/ساعة وبمدى 400 كم ، ويمكن إطلاق هذا الصاروخ من قاذفة TU-22 أو سفينة صواريخ ، كما فعلوا في تجربة أبريل 2019.

الوسوم
إغلاق