فلسطيني

المالية تعلن سعر اسطوانة الغاز في قطاع غزة

شبكة القدس الإخبارية ||

 

نفت وزارة المالية في غزة ، اليوم الثلاثاء، ما يجري تداوله حول وجود زيادة على سعر اسطوانة غاز الطهي في القطاع، مؤكدة أنه سيتم استئناف ضخ الغاز من الجانب المصري الخميس القادم.

وقال المتحدث باسم وزارة المالية بيان بكر عبر إذاعة صوت القدس إنه لا يوجد أي زيادة على سعر اسطوانة الغاز، موضحا أن السعر المُصرح به من قبل الإدارة العامة للبترول 55 شيكل للاسطوانة واصلة للمستهلك.

وحول تفاصيل الإشكالية مع الجانب المصري، بين بكر أنه كان هناك نية لرفع سعر طن الغاز المورد إلى غزة بمبلغ معين، الأمر الذي كان سيؤدي لزيادة سعرها 7 شواكل على المواطن، مستطردا : “لذلك أوقفنا التوريد”.

وذكر بكر أن “الإشكالية التي حدثت في إيقاف التوريد مع الجانب المصري إنتهت”، لافتا إلى أن مفاوضات جرت بالفترة الماضية وتم التوصل إلى “بقاء الأسعار على ما هي عليه”.

وتابع المتحدث باسم المالية في غزة : “كل سلعة تصلنا من الجانب المصري ومن ضمنها المحروقات والغاز، نستوردها بالسعر الدولي، وليس كما تباع داخل مصر”، موضحا أن “المحروقات التي تصل القطاع، مستوردة وليست من إنتاج مصري”.

وتطرق بكر إلى ما يتم تناقله حول وجود زيادة على نسبة صرف رواتب الموظفين. وأكد أنه لا يوجد معلومات حول زيادة الرواتب خلال الأشهر المقبلة، منوها إلى أنه لم يصدر عن وزارة المالية أو أي جهة رسمية شيء بهذا الخصوص.

وأشار إلى سعي وزارته الدائم لزيادة نسبة صرف رواتب الموظفين، وأملها بأن يتم صرفها كاملة، مستدركا : “لكن حتى الآن، حدود إمكانياتنا وإيراداتنا لا تسمح لنا بالصرف أكثر مما هو موجود حاليا”.

الوسوم
إغلاق