شرائح رئيسيةفلسطيني

بالصور | تفاصيل خطيرة تكشف سبب تأخير رواتب موظفي السلطة في غزة

كشفت مراسلة داخلية خطيرة تحت عنوان (آلية صرف رواتب والمخصصات لشهر آذار لعام 2018) أن تأخير صرف الرواتب لموظفي السلطة في غزة لم يكن خللاً فنياً وإنما قراراً واضحاً بقطع الرواتب عن المحافظات الجنوبية.

وأوضحت المراسلة الداخلية التي أرسلت بين مدير عام الإدارة العامة للرواتب عبد الجبار سالم ووزير المالية شكري بشارة لشرح آلية صرف رواتب الموظفين، أن ما حدث لرواتب الموظفين في المحافظات الجنوبية لم يكن خلل فنياً وإنما قراراً نفذ حسب تعليمات مسبقة بحق الموظفين في غزة، وشملت رواتب الشهداء والأسرى.

وأشارت المراسلة إلى أن المالية قسمت الموظفين وفقاً للتعليمات العليا الواردة بالخصوص، إلى قسمين حسب النظام الجغرافي (محافظات شمالية ومحافظات جنوبية) وتم صرف الرواتب للمحافظات الشمالية فقط، ثم تم صرف رواتب للموظفين في المحافظة الجنوبية المقيمين في المحافظة الشمالية كملحق لصرف الرواتب على دفعتين بتاريخ (12/4) و(15/4).

وبينت المراسلة إلى أن المالية أوقفت صرف رواتب وأشباه رواتب في المحافظات الجنوبية، يشمل (أسر شهداء، ومتقاعدين ماليين وأسرى وعسكريين ومدنيين ومنحة الـ1500 شيكل) بمبلغ وقدره 185 مليون شيكل.

وأضاف أن عدد الشهداء والجرحى في غزة (13962) بتكلفة 20 مليون شيكل تقريبا تم وقفها بالكامل.

أما بالنسبة للمتقاعدين على حساب الهيئة الفلسطينية بلغ عددهم 823 حالة لمتقاعدي منظمة التحرير بمبلغ 2 مليون وتسعمائة ألف شيكل تم تأجيل صرفها.

وحاولت “فلسطين اليوم” التواصل مع المتحدث باسم وزارة المالية والتخطيط في حكومة التوافق عبد الرحمن بياتنة، ومدير عام الرواتب عبد الجبار سالم لاستيضاح حقيقة المراسلة الداخلية إلا أن كافة المحاولات لم تتوصل إلى أي معلومة.

 

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: