فلسطيني

ملادينوف: تعزيز حلقة المستوطنات بين القدس وبيت لحم تضر بآفاق دولة فلسطينية متصلة

شبكة القدس الإخبارية ||

 

أعرب منسق الأمم المتحدة الخاص لـ”عملية السلام” في الشرق الأوسط، نيكولاي ملادينوف، اليوم الاثنين، عن قلقه من قرار السلطات الإسرائيلية الأخير، والقاضي بفتح باب تقديم العطاءات للبناء، بهدف التوسع الاستيطاني بمستوطنة (جفعات هاماتوس)، جنوب القدس المحتلة.

وقال ملادينوف: “إذا تم بناؤها، فإنها ستعزز حلقة من المستوطنات بين القدس وبيت لحم في الضفة الغربية المحتلة، ومن شأنها أن تضر بشكل كبير بآفاق دولة فلسطينية متصلة في المستقبل، وتحقيق “حل الدولتين” المتفاوض عليه على أساس “خطوط 1967” مع “القدس عاصمة لكلتا الدولتين”.

وأكَّد أن بناء المستوطنات غير قانوني، بموجب القانون الدولي، داعيًا سلطات الاحتلال؛ للتراجع عن هذه الخطوة.

وكانت “سلطة التخطيط والأراضي” الإسرائيلية، طرحت أمس عطاءات لبناء 1257 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة (جيڤعات هاماتوس)، جنوب القدس المحتلة.

الوسوم
إغلاق