شرائح رئيسية

صحيفة: تعديل وزاري واسع ومحمد مصطفى أبرز المرشحين بديلاً لـ “الحمد الله”

شبكة القدس الإخبارية ||

 

قال مسؤولون فلسطينيون، أن الرئيس محمود عباس عاقد العزم على إجراء تعديل حكومي واسع، يطوي تجربة حكومة الوفاق الوطني التي تأسست عقب “اتفاق الشاطئ” بين حركتي “فتح” و “حماس” عام 2014، ورأسَها الدكتور رامي الحمد الله، وشاركت الحركتان في اختيار أعضائها.

وأكد مسؤول مقرب من عباس لـ «الحياة» أن الأخير «غير راض عن أداء العديد من وزراء الحكومة، وكان يعتزم تغييرها منذ زمن بعيد، لكنه تردد لكونها جاءت وفق اتفاق وطني».

وكشفت مصادر مطلعة أن رئيس صندوق الاستثمار الدكتور محمد مصطفى في مقدمة المرشحين لرئاسة الحكومة، من دون أن تستبعد إعادة تكليف رئيس الوزراء الحالي.

وكان عباس اختار مصطفى لتشكيل حكومة الوفاق الوطني، لكنه عدل عن ذلك إثر احتجاجات أميركية تتعلق بعمله في المجال الاقتصادي.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: