عربي ودولي

الصين: مصر و”إسرائيل” طلبتا منا لعب دور كبير بعملية السلام

شبكة القدس الإخبارية ||

 

قال المبعوث الصيني للشرق الأوسط “كونغ شياو شينغ” إن “مصر وإسرائيل طلبتا من بكين أن تلعب دورًا كبيرًا في عملية السلام”.

وخلال مؤتمر صحفي عقده مساء أمس بمقر سفارة بكين لدى القاهرة، أوضح شينغ الذي يزور مصر حاليًا، أن بلاده ستعمل على إجراء تنسيق وتعاون بشكل أفضل مع مصر حول القضية الفلسطينية وعملية السلام، وفق وكالة الأنباء المصرية.

وأعرب عن قلقه البالغ من التطورات الجارية والتوترات في إشارة إلى التصعيد العسكري بين الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة والجيش الإسرائيلي خلال اليومين الماضيين، هو الأكبر منذ حرب عام 2014.

وأضاف المبعوث الصيني، أنه أجرى اليوم مباحثات في مصر حول التطورات الجارية في الصراع الفلسطيني – الإسرائيلي.

وأشار إلى أن “الجانب المصري أكد تطلعه إلى أن تلعب الصين دورًا أكبر فى عملية السلام”.

وشدد على ضرورة أن “يولي المجتمع الدولى اهتمامًا للقضية الفلسطينية بنفس قدر القضايا الأخرى فى المنطقة، وأن يتم بذل الجهود لاستئناف مفاوضات السلام (متوقفة منذ عام 2014)”.

وحول جولته الحالية التي شملت “إسرائيل”، وفلسطين المحتلة قبل القاهرة قال “شينغ” إن “إسرائيل اقترحت أن تلعب الصين دورًا أكبر، وهذا يعد تطورًا إيجابيًا لأنه في الماضي كانت تصمم على أن أمريكا الطرف الوحيد بهذه القضية”.

وأكد أن “الصين تدعم مبادرة السلام العربية وكل المبادرات والخطط التي تتفق مع المصالح الفلسطينية”.

وتطالب مبادرة السلام العربية التي أقرها العرب في القمة العربية ببيروت عام 2002 بانسحاب “إسرائيل” من الأراضي العربية المحتلة عام 1967، وإقامة دولة فلسطينية وعاصمتها القدس، وحل عادل ومتفق عليه لقضية اللاجئين استنادًا إلى قرار الأمم المتحدة 194.

وردا على سؤال حول صحة الرئيس محمود عباس، الذي التقاه مؤخرا في مشفاه برام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، قال إنه يرى أن حالة عباس الصحية أفضل وحالته المعنوية مرتفعة.

وفي 14 مايو/أيار الجاري، نقلت الولايات المتحدة سفارتها من “تل أبيب” إلى مدينة القدس المحتلة.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: