الأخبارفلسطيني

الرجوب يتهجم مجدداً: بعض المشاركين في المسيرات تتقاطع مصالح مع الاحتلال ولن اعتذر

شبكة القدس الإخبارية ||

اعتبر محافظ نابلس اللواء أكرم رجوب، ان الانتقادات والضجة التي اثيرت حول تصريحاته الاخيرة ممنهجة وجاءت ردا على موقفه مما وصفه بمحاولة الإضرار بالشرعية الفلسطينية، على حد قوله.

 

وقال الرجوب لبرنامج صباح فلسطين عبر إذاعة صوت النجاح الثلاثاء، ان “كلامي كان واضحا وهددت فيه مكونات التحالف ضد الشرعية، وشخصت الموضوع وذكرت بالاسم تنظيمات ومؤسسات ودول وهذا ما لم يرق للبعض”.

 

وكان المحافظ الرجوب، قد قال في كلمة له أثناء وقفة لحركة فتح في مدينة نابلس، الليلة الماضية، قال فيها بصريح العبارة: “هذه المؤسسات التي تخرج ضدنا اليوم، نقولها بصراحة، مش رح نسكتلكم بعد اليوم، اللي بدو يتطاول بدنا نلعن أبوه، اللي بدو يشتمنا حنلعن أبوه، واللي بدو يتطاول عكرامتنا مش حنسكتله، ويقولوا اللي قولوه وينشروا اللي ينشروه مش رح نسكتلهم”.

 

ولاقت تصريحات الرجوب انتقادات حادة من قيادات ومؤسسات وشخصيات فلسطينية، وهو اعتبروه خروج غير مقبول عن الاخلاق والأعراف الوطنية الفلسطينية.

 

واضاف الرجوب “هناك بعض الافراد والقيادات في مؤسسات الـ” NGOs ” تقاطعت مصالحها مع الاحتلال، وانا لم اهاجم اي تنظيم من تنظيمات منظمة التحرير، بل هاجمت مؤسسات ” NGOs ” ومن يعتقد اني مسسته من هذه التنظيمات يجب ان يوضح ان هذه المؤسسات تمثله ومن ينزل للميدان ويطالب بمصالح الشعب لن نعارضه ولكن من يستهدف النظام السياسي وراس الشرعية، سنقف في وجهه، وانا محافظ ولست محايد امام المشروع الوطني فأنا ممثل للرئيس ولكنني لست صليب احمر”.

 

وأضاف الرجوب: ” لمن اعتذر ولماذا أعتذر، لم اخطئ اقول كلام صريح سبق ان هوجمت ولم اتصرف بردة الفعل نفسها، ولكن الان الموضوع مختلف وله علاقة بالشرعية الفلسطينية والمشروع السياسي والوطني”.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: