أخبار محليةالمربع الرئيسي

ما سبب تذبذب أسعار الغاز في غزة؟

شبكة القدس الإخبارية ||

 

أوضح سمير حمادة رئيس لجنة الغاز في جمعية شركات البترول والغاز أسباب التذبذب الذي حصل في أسعار اسطوانة الغاز خلال الأيام القليلة الماضية.

وأشار حماد إلى ان سعر أسطوانة الغاز للمستهلك 59 شيكلاً، والتي تحدد سعر أسطوانة الغاز، هي الهيئة العامة للبترول.

وأشار حمادة إلى أنه في 31 من نهاية كل شهر، أو في بداية الشهر، تخطر الهيئة الشركات بأسعار البترول والغاز، سواء البترول أو الغاز، مؤكداً على “أننا في شركات البترول والغاز نلتزم بالأسعار”.

واستدرك رئيس لجنة الغاز: في الأيام الأخيرة، كان هناك تذبذب في أسعار الغاز بالتحديد، بسبب أن الجهات المختصة رفعت يديها عن المتابعة، خاصة فيما يتعلق بالأسعار، وانتشار ما وصفها “العشوائيات”، وهي قنابل موقوتة، وهذا أدى إلى تذبذب الأسعار، وجعل الأسعار غير موحدة.

وأكد حمادة على أنه في الأسبوع الماضي، كان هناك قرار من المسؤولين في قطاع غزة، بالالتزام بالأسعار للموزع والمستهلك، بمعنى أن الموزع يقوم بتعبئة الأسطوانة من المحطة، بـ (54 شيكلاً)، والموزع يسلمها للمستهلك بـ (59 شيكلاً).

مقالات ذات صلة